دعوات حاج

شعر
عبدالمجيد فرغلي

إلى أرض بيت الله حجت مواكب .. مواكب تقوى زاحمتها مناكب

وفيها قلوب نحو مكة رفرفت .. بأجنحة شوقا حوتها مراكب

مشاة وركبانا أتو من بقاعها .. ومن كل فج هل ساع وراكب

ووجهة كل قبلة حولها التقى .. على الحب والتقوى من الدمع ساكب

ببيض ثياب جردوا من مخيطها .. ومن رفث عنه إلى الله ناكب

أفاضوا إلى ركن المطاف ومشعر .. تحط الخطايا عنده والمثالب

وتشرق أرواح الصفا بنورها .. وقد ألفتها وحدة ومشارب

دعاؤهمو لبيك لبيك ربنا .. لك الحمد والنعمى وذكرك واجب

فذكرك تقوى للقلوب وطرة .. وقد حملتها للمتاب نجائب

سعت نحوك الدنيا أهلت شعوبها .. إلي حرم حوله ..النور ثاقب

وقد تركوا من خلفهم ذكر أهلهم .. وأوطانهم..حتي تتم العواقب

القصيدة في 23من يوليو 1988الموافق 9 من ذي الحجة 1408هجرية
و عدد أبياتها 53
وهي ضمن الجزء الثاني من الأعمال الكاملة
الصرح الخالد



والأن نسخة من القصيدة تم تشكيلها بخط يد الشيخ

عبدالمجيد فرغلي










 

أعلى
نعتذر لك

حقا الإعلانات مزعجة!

بالتأكيد ، يقوم برنامج مانع الإعلانات بعمل رائع في حظر الإعلانات لدينا، والتى هى مصدر دعم لاستمرار موقعنا، قد يتسبب في حظر أيضًا الميزات المفيدة لموقعنا. وللحصول على أفضل تصفح، يرجى تعطيل AdBlocker الخاص بك.

نعم أتفهم هذا وأقدر وسأقوم بتعطيل مانع الإعلانات